عن WikiHow والأفكار العربية المنافسة أتحدّث

لاحظت في الآونة الأخيرة ورود الكثير من النقاشات التي تتحدث عن تعريب WikiHow، أو إنشاء أفكار مشابهة له ولكن بأيدي عربية، وقد أعلنت شبكة WikiHow مؤخرًا عن حاجتها لوجود متطوعين عرب بهدف ترجمة المحتوى الخاص بها وتحويل جزء منه إلى اللغة العربية، وهو ما قد بدأت بتنفيذه قبل أيام قليلة.

ونظرًا لوجودي في هذا المجال فيما يزيد عن عامين، أعتقد أن تعريب المشروع ليس بالأمر الجيد، فرغم المحتوى الضخم والكبير الخاص بـ WikiHow، إلا أن جزء لا بأس به من هذا المحتوى غير موجّه إلينا نحن العرب. صحيح أن هناك الكثير من المواضيع التعليمية التي تُناسب الجميع، إلا أن طلب WikiHow لمترجمين هو المشكلة، فهي لم تطلب محررين ومنشئي محتوى موجّه للعرب، وإنما تبحث عن أشخاص قادرين على ترجمة محتواها إلى اللغة العربية.

الأمر ليس سيء على أي حال، فوجود المحتوى العربي المفيد في أي مكان سيساهم بشكلٍ أو بآخر في تحسين المحتوى العربي على الإنترنت، وخير مثالٍ على ذلك ويكيبيديا ومقالاتها العربية، والتي أكاد أجزم أن أي مستخدم عربي سبق وأن قرأ مقالًا واحدًا على الأقل!

keeftech-wallpaper

ولا يخفى على أحد أنني سبق وأن أطلقت موقع كيف تك، والذي ينتهج أسلوب WikiHow التعليمي، وأقولها للمرّة الأولى علنًا، بأنني وللأسف، لم أكن قد سمعت بشبكة WikiHow عندما قررت إنشاء وإطلاق كيف تك، وبالتالي فإني قمت بتأسيس الفكرة وإطلاقها لما وجدّته من حاجة عربية ملحّة لمثل هذه الأفكار البسيطة والمهمة.

ومع مضي قرابة عامين على انطلاقة كيف تك الأولى، أعتقد أنه حان الوقت لتوسيع جهود تقديم محتوى مميز ومفيد كالذي يتم تقدميه في كيف تك، ولكن ضمن مجالات واهتمامات أخرى، وبدأت مؤخرًا بالعمل على تطوير وبلورة الفكرة بشكلٍ أكبر؛ ولازلت أعمل على ذلك.

لا أخفي أنني قد أشعر باليأس قليلًا مع وجود عدد لا بأس به من الأخوة العرب قد قرروا دعم مشروعٍ أجنبي والتّطوع ضمنه، ونحن قادرين بالفعل على إنتاج هذا المحتوى وبشكلٍ أكثر احترافية. ومن جهةٍ أخرى فأنا سعيد جدًا لأنني في أكثر من نقاش ضمن المجتمعات العربية رأيت اسم كيف تك يتردد على أنه مثال عربي لشبكة WikiHow، وبأنه يقدم محتوى متميز ويرتقي للمستوى المطلوب.

على الصعيد الشخصي، أنا مؤمن بكيف تك، ومؤمن بما سيأتي عليه من تطوّرات، فهو حتى الآن لا يشبه WikiHow إلا بجزءٍ صغير منها، ألا وهو المواضيع التعليمية الخاصة بالجانب التقني، ولكن سيأتي اليوم الذي يتحول فيه كيف تك تحت أي مسمّى آخر، ليكون أشمل وأوسع من التقنية فقط.

ختامًا، كيف تك مشروع عربي متواضع، لكنه يعمل وفق خطّة ومنهجية واضحة، وسيستمر كذلك إلى أن يحقق ما يصبو إليه، كما أن كيف تك يُرحّب بأي شخص يجد نفسه قادرًا على دعم المشروع والمساهمة في نجاحه، فأنا متأكد بأننا عندما نكبر، سنكون فخورين أكثر بأننا أسّسنا مشروعًا عربيًا بشكلٍ كامل، ولم يكن مجرد مساهمة في ترجمة محتوى الغير؛ دون التقليل من قيمة الترجمة بالتأكيد، فهي أمرٌ بحاجة لخبرة كبيرة كذلك.

التعليقات يُفضّل أن تكون على Arabia I/O.

4 آراء على “عن WikiHow والأفكار العربية المنافسة أتحدّث”

  1. السلام عليكم
    بداية أنا أعتذر ، لأنني أنا كنت صاحب هذا المنشور على ارابيا
    https://arabia.io/go/19033
    أنا أرجوا من الجميع أن لا يفهموني بشكل خاطئ، فأنا أردت تطوير مهاراتي في الترجمة فقط لا غير، وقلت لماذا لا أقوم بترجمة محتوى إنكليزي ، ونشره وإفادة الآخرين، هذا كل ما في الأمر، أنا لم أقم بتأسيس (مبادرة) لترجمة ويكي هاو، وليس لي أي فائدة من ذلك.
    وفي مرة من المرات وجدت رابط لـ Ar.wikihow يعني ويكي هاو العربية، وكان المشروع مقفل، وهنالك إمكانية لطلب فتحه ، فقمت بذلك ، ظناً مني أنه سوف يكون مفيداً للمحتوى العربي، فأنا من رواد موقع ويكي هاو منذ زمن.

    بالنسبة لكيف تك، فأنا أحترم هذا المشروع وأتابعه منذ إطلاقه تقريباً ، وأرجوا له كل التوفيق، وبموضوعي المذكور أعلاه في أرابيا، أنا لم أقصد منافسة مشروعك أبداً، بل كانت مجرد فكرة لإفادة المحتوى العربي، وإضاعة الوقت في شيء مفيد.

    على كل حال، أنا قد اقتنعت بكلامك، ومعك حق، فموقع عربي كـكيف تك يستحق الدعم أكثر من المواقع الأجنبية.

    وعندي سؤال: هل تعرف أي مواقع نستطيع أن نترجم منها، ونرسلها لكم، طبعاً غير ويكي هاو لأنني أعرفه ، والمشكلة فيه أن الرخصة الخاصة به غير ربحية وموقعكم يحتوي إعلانات:
    http://creativecommons.org/licenses/by-nc-sa/3.0/
    وأنا ليس لدي الوقت والقدرة على صنع المحتوى ، بل أنا مهتم بالترجمة فقط.
    فكرة:
    إذا كان عندك مصدر أجنبي ، أو حتى فكرة عن مقالة ، ضعها في صفحة خاصة بصفحات الموقع، وإن رآها أحدهم وكان يستطيع الترجمة، أو الكتابة عنها فيفعل ذلك.

    1. وعليكم السلام،

      صديقي العزيز عربي، لا داعي للإعتذار أبدًا، فأنا لم ولن أكتب اتهامًا لأحد في هذا الأمر، والقصة ببساطة أنني رغبت بالتعبير عن رأيي ليس إلا، وما تقومون به أمرٌ يثنى عليه بالتأكيد، وأنا معكم لو لم أكن قد أسست مشروعًا لذلك، وأشكرك على بادرتك الطّيبة في محاولة إثراء المحتوى العربي في أي مكان؛ عربيًا كان أم غير ذلك. كما أنني لم أفهم اهتمامكم بإغناء المحتوى العربي في WikiHow على أنه منافسة إطلاقًا، فبالتأكيد كيف تك هو بذرة خيّرة لما يُمكن له أن يتحول إلى شجرة مثمرة، ولا أعتقد أنه يمكن مقارنته بـ WikiHow، فهو ليس منافس، وإنما قدوة لنا في بعض جزئياته.

      بخصوص مساهمتك، فأشكرك على اهتمامك، أما عن موقع نستطيع ترجمة محتواه ونقله إلى العربية، فإن كيف تك يتّبع أسلوبًا أفضل من ذلك بقليل. نحن نشاهد فكرة والأفكار كثيرة وليست حكر على أحد، ومن ثم نقوم بتجربتها بأنفسنا معظم الأحيان، لنقوم بالكتابة عنها بأسلوبنا، وربما بالاستعانة ببعض المعلومات المهمة من أماكن أخرى. نحن لا نترجم فقط، وإنما نجرّب ومن ثم نكتب، وبالتالي فإن أي فكرة قد نكتب عنها، من الممكن جدًا أن تجدها في أماكن كثيرة تتّبع رخصة إعادة نشر المحتوى ضمن مشاريع غير ربحية، ولكن ذلك يكون عند نسخ المحتوى كما هو، أو بإجراء تعديلات بسيطة عليه، أما عندما نكتبه بأسلوبنا ونختبر فعاليته، فنحن نصنع المحتوى، ولسنا ننقله، والمعلومة تبقى معلومة، وليس بها براءة اختراع، كما أنها ليست حكرًا على أحد.

      إن كنت بحاجة إلى أفكار، فمكن الممكن أن نتعاون جميعًا على تسجيل مجموعة من الأفكار القابلة للكتابة، ولدي بالفعل قائمة أسجل بها أفكار قابلة للكتابة عندما أجد وقتًا كافيًا لذلك.

      شكرًا لك على ردك.

  2. كونت حساب جديد في الفيس بوك ولكن الاسم مختلف عن الذي ادخلته وسجل النشاطات يبدا من 2009 وكذلك سجل البحث فهل هذا الحساب انا سرقته كان هناك رساله تقول ان هذا البريد الذي ادخلتله مسجل عندنا في فيسبوكباسم الشخص الذي صفحته اصبحت صفحتي رغم ان هذا البريد ملكي فما ردكم

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *